العثور على جثة مواطن روسي على متن طائرة متجهة من مصر إلى روسيا

عثر على جثة شخص روسي (48 عامًا) على متن رحلة طائرة روسية متجهة من شرم الشيخ في مصر إلى مدينة سمارا الروسية.
وعثر على الجثة في مرحاض الطائرة، وبحسب المعلومات الأولية عن الحادث، فإن سبب وفاة الرجل هو الانتحار.
وهبطت الطائرة التابعة لشركة الطيران الروسية S7 في مطار القاهرة؛ حيث تم نقل الجثة إلى قسم أمتعة الركاب، ثم واصلت الطائرة رحلتها الجوية إلى سمارا.
وذكر مصدر بمطار «كوروموتش» في سمارا، أن الطائرة التي وقعت فيها المأساة وصلت المطار الساعة 05.09 يوم 22 نوفمبر بدلً٦ا من التوقيت المقرر وهو الساعة 23.55 يوم 21 نوفمبر.
وأضاف أنه بحسب أقرباء الراحل، فإنه كان يواجه مشاكل نفسية، وربما تفاقم المرض النفسي عليه أثناء وجوده على متن الطائرة.