العثماني يفرض قانون الصمت على أعضاء حزبه


العثماني يفرض قانون الصمت على أعضاء حزبه

على نهج بنكيران حين كان على رأس حزب العدالة والتنمية، طالب الأمين العام ل”البيجيدي” سعد الدين العثماني من جميع أعضاء الحزب عدم الإدلاء بأي تصريح أو الإعلان عن أي موقف بأي وسيلة كانت حول موضوع خروج الداودي في مضاهرة عمال “سنترال”، إلى حين مناقشة الموضوع من قبل الأمانة العامة.

وأعلن العثماني عن “عقد اجتماع استثنائي للأمانة العامة للحزب، وذلك لمناقشة موضوع خروج لحسن الداودي في مظاهرة عمالية أمس”.

مقالات ذات صلة