alternative text

سنطرال تسرح قرابة 900 من العمال و العثماني يدعو إلى توقيف المقاطعة


سنطرال تسرح قرابة 900 من العمال و العثماني يدعو إلى توقيف المقاطعة

استنفر قرار شركة “سنطرال دانون” تسريح قرابة 900 من العمال المتعاقدين معها، الحكومة، إذ دعا سعد الدين العثماني، المقاطعين إلى التوقف عن قرارهم، لأنه سيساهم في خراب الاقتصاد الوطني، وتشريد 120 ألف فلاح يبيعون الحليب لهذه الشركة من أصل 460 ألف فلاح، والتراجع عن إقرار التغطية الصحية لصغار الفلاحين البالغ عددهم 20 ألفا.

كما دعا العثماني البرلمان إلى عقد اجتماع طارئ لمناقشة هذا الملف، كي لا تعلن الشركة إفلاسها، وانتقال رأسمالها نحو دول أجنبية.

وقالت مصادر إعلامية ، إن المجلس الحكومي درس بشكل مستفيض تداعيات مقاطعة منتجات، إذ أعرب العثماني وباقي الوزراء عن تخوفهم من إغلاق الشركة، وانتقال رئيسها المدير العام، لدولة مجاورة قصد الاستثمار فيها، وتشريد العمال والفلاحين الذين هددوا بالنزول إلى شارع محمد الخامس، أمام مقر البرلمان للمطالبة بحقهم في الشغل وتوفير دخل شهري لهم.

وقال مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة ، إن الحكومة معنية بأوضاع الفلاحين الصغار والقدرة الشرائية للمغاربة، مشيرا إلى أن رئيس الحكومة أجرى اتصالات، هذا الأسبوع، مع القطاع المعني وطلب عقد اجتماع مناقشة بالبرلمان حول الموضوع.

وبخصوص إمكانية مراجعة قانون المنافسة والأسعار للتخفيف على القدرة الشرائية للمواطنين، أكد الخلفي أن الحكومة بصدد مراجعته كي يتلاءم مع التطورات الجارية لضمان منافسة شريفة بين الشركات في انتظار عمل مجلس المنافسة.

مقالات ذات صلة