alternative text

العثماني : مواقفنا من الثوابت لا تقبل أي مزايدة و لا تقبل أي ضغط


العثماني : مواقفنا من الثوابت لا تقبل أي مزايدة و لا تقبل أي ضغط

ضمن كلمته الافتتاحية للندوة الوطنية الثانية للحوار الداخلي للحزب، اليوم السبت (21 يوليوز)، في مراكش، انتقد سعد الدين العثماني، الأمين العام للحزب، الفاعلين السياسيين الذين هاجموا، في كتاباتهم، عبد العلي حامي الدين، بسبب مداخلته في الندوة الأولى من الحوار الداخلي للحزب.

وقال العثماني، حسب ما نقله موقع البيجيدي، إن من الذين “يسيئون إلى الحزب بالتشكيك في ثوابته سيصطدمون بالواقع والتاريخ”، مضيفا أن “حملة التشكيك هذه لن تخرجنا عن صوابنا… والتاريخ سيرد والمجتمع سيرد والشعب يعرف تاريخ كل واحد منا”.
وأضاف الأمين العام للبيجيدي أن “الذين يلعبون دور الوشاية لمحاولة الإيقاع بين الحزب والمؤسسات الدستورية، وعلى رأسها المؤسسة الملكية، هم يحاولون وسيفشلون في هذه المحاولة”، منبها إلى أن “مواقفنا من الثوابت لا تقبل أي مزايدة ولا تقبل أي ضغط”.

مقالات ذات صلة