alternative text

الطاهر الرعد في ذمة الله


الطاهر الرعد في ذمة الله

علم “المغرب 24” بأن الطاهر الرعد، حارس المنتخب المغربي في السبعينات، وابن شباب المحمدية، قد وافته المنية مساء هذا اليوم، عن سن يناهز السبعين سنة، على اثر أزمة قلبية ألمت به داخل حمام شعبي عمومي بأحد أحياء مدينته المحمدية.

وكان الرعد حارسا لفريق شباب مدينة الزهور، المحمدية التي رأى فيها النور سنة 1946، شارك مع منتخب المغرب قي كأس العالم 1970، وكأس افريقيا 1976 الذي فاز به المغرب، و اعتزل اللعب الدولي سنة 1979 وكان عمره 33 سنة.

و بهذه المناسبة الأليمة نتقدم لأسرته الصغيرة و أسرته الرياضية الكبيرة، بأحر التعازي، راجين من الله العلي القدير أن يسكنه فسيح جناته، و أن يلهم ذويه الصبر و السلوان.

مقالات ذات صلة