آخر الأخبار

الضرب والجرح المفضي إلى الموت يقود بائعين متجولين إلى الاعتقال بورزازات


الضرب والجرح المفضي إلى الموت يقود بائعين متجولين إلى الاعتقال بورزازات

تمكنت عناصر المصلحة الجهوية للشرطة القضائية بمدينة ورزازات، زوال الجمعة 02 غشت، من توقيف بائعين متجولين، يبلغان من العمر 20 و22 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالضرب والجرح المفضي إلى الموت باستخدام أداة راضة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، بأن مصالح الأمن كانت عاينت، أمس الخميس، جثة الهالك، البالغ من العمر 25 سنة، وهي في حالة تحلل أولي بالقرب من ساحة أحد المساجد بالمدينة، وذلك قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات الأمنية المنجزة عن التعرف على هوية المشتبه فيهما وتوقيفهما رهن إشارة البحث.

وتشير الأبحاث الأولية، حسب المصدر ذاته، إلى أن المشتبه فيهما عرضا الهالك، المصاب بداء الصرع، لاعتداء جسدي بواسطة حجرة مما تسبب في إزهاق روحه، في حين تنصب حاليا التحريات على تحديد ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا رصد دوافعها وخلفياتها الحقيقية.

وقد تم، وفق البلاغ، الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، من أجل الإحاطة بكل ظروف هذه القضية.

مقالات ذات صلة