الصحة العالمية تؤكد ثقتها في فعالية لقاح سينوفارم

أكد خبراء من منظمة الصحة العالمية، أمس، ثقتهم في أن جرعتين من لقاح «سينوفارم» الصيني فعالتان للتصدي لفيروس كورونا المستجد.

وستتيح موافقة منظمة الصحة على سينوفارم إدراجه كأول لقاح صيني على الإطلاق، على ما تسمى قائمة استخدام الطوارئ لمنظمة الصحة التابعة للأمم المتحدة.

وذكرت وثيقة تقييم الأدلة، التي أعدها فريق الخبراء الاستشاري الاستراتيجي التابع للمنظمة، أن فاعلية اللقاح في المرحلة الثالثة للتجارب السريرية في عدة دول بلغت 78.1 بالمئة بعد تلقي جرعتين. وتقل هذه النسبة قليلا عن 79.34 بالمئة التي أعُلنت سابقا في الصين.

وجاء في الوثيقة «نثق للغاية في أن جرعتين من بي.بي.آي.بي.بي-كور.في فعالتان في منع الإصابة بكوفيد-19 بين البالغين (18-59 عاما)والتي يؤكدها فحص تفاعل البلمرة المتسلسل (بي.سي.آر)».

أعد وثيقة «تقييم الأدلة» فريق الخبراء التابع لمنظمة الصحة العالمية من أجل تقييم لقاح سينوفارم الذي أقرت 45 دولة وسلطة استخدامه للبالغين، ووُزعت 65 مليون جرعة منه. ويراجع الخبراء الأدلة ويصدرون التوصيات بشأن السياسة والجرعات المرتبطة بأي لقاح.