السلطات المغربية تُرحل ناشطات إسبانيات من مطار العيون

رحلت السلطات المغربية 3 ناشطات إسبانيات من البلاد، وأرجعتهن على متن نفس الرحلة التي وصلوا بها إلى مطار مدينة العيون في الصحراء المغربية.

وحسب ما نقلته وكالة “إفي” الإسبانية، فالسلطات المغربية، أقدمت، اليوم السبت، على ترحيل الناشطات الثلاثة بمجرد وصولهن إلى المطار.

وأشارت الوكالة إلى أن الناشطات الثلاثة بينهم محاميتين إسبانيتين، وطبيبة تحمل الجنسية الإسبانية لكنها من أصل مغربي، وأكدت على أنه جرى إرجاعهن على متن نفس الطائرة التي نقلتهن من جزر الكناري إلى المغرب.

ولفتت الوكالة الإسبانية إلى أن السلطات المغربية “كن يحاولن القيام بتحركات تخدم أجندة تنظيم البوليساريو الانفصالي”.