آخر الأخبار

السفير الأمريكي الجديد يُؤدي القسم قبيل حلوله بالمغرب


السفير الأمريكي الجديد يُؤدي القسم قبيل حلوله بالمغرب

أدى السفير الأمريكي الجديد بالمغرب دافيد فيشر القسم، يوم أمس الجمعة، قبيل سفره إلى المغرب، حيث يرتقب أن يقدم أوراق اعتماده للسلطات المغربية خلال الأيام القليلة المقبلة.

جاء ذلك بعد أسابيع قليلة من مصادقة  مجلس الشيوخ الأمريكي، يوم الخميس 19 دجنبر الماضي، على تعيين رجل الأعمال الأمريكي المقرب من الحزب الجمهوري الحاكم كسفير لواشنطن بالرباط.

وقال المتحدث باسم السفارة الأمريكية بالرباط جوشوا واغنر في تصريح خاص لموقع القناة الثانية إنه وبالرغم من تأخر مصادقة مجلس الشيوخ على تعيين السفير الأمريكي الجديد بالمغرب، فإن “كل العاملين في السفارة استمروا في العمل بشكل مكثف وجاد على جميع الأصعدة، بهدف الحفاظ على جودة الشراكات الثنائية بين المغرب وأمريكا.”

وأضاف جوشوا واغنر أن المصادقة على هذا التعيين تأتي لتجيب على العديد من الأسئلة بشأن العلاقات المغربية الأمريكية، مشددا على أن أمريكا تعتبر المغرب شريكا استراتيجا بالمنطقة، وطيلة السنتين الماضيتين، استمرت السفارة الأمريكية بالرباط في العمل بوثيرة مكثفة من أجل تطوير هذه الشراكة.

وقال واغنر إنه من المحتمل إن يحل السفير الأمريكي الجديد بالمغرب خلال النصف الثاني من شهر يناير الجاري.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعاد تعيين رجل الأعمال الأمريكي المقرب من الحزب الجمهوري الحاكم، دافيد فيشر كسفير لواشنطن بالمغرب شهر يناير الماضي، بعد فشل الكونغرس الأمريكي في المصادقة على هذا التعيين في السنة الماضية.

ووفق الموقع الرسمي للكونغرس الأمريكي، فإن الكونغرس توصل من البيت الأبيض بملف تعيين دافيد فيشر كسفير لواشنطن بالمغرب خلال شهر يناير 2018، وتمت إحالة الملف على لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ يوم الأربعاء 16 ينيار الماضي من أجل دراسة التعيين والمصادقة عليه.

 

مقالات ذات صلة