الرجاء البيضاوي يراهن على البطولة العربية للأندية البطلة


الرجاء البيضاوي يراهن على البطولة العربية للأندية البطلة

يراهن فريق الرجاء البيضاوي، بقوة على مشاركته في البطولة العربية للأندية البطلة، وبلوغ المباراة النهائية كمرحلة أولى قبل التنافس على اللقب العربي، الذي قد ينعش خزينة الفريق المالية.

ويخطط الفريق الأخضر، لبلوغ موعد المباراة أمام الإسماعيلي المصري، يوم 11 من الشهر المقبل، بمعنويات مرتفعة وجاهزية بدنية وذهنية عالية، لكسب مواجهة الإياب، وتجاوز فارق الهدف الذي انتهت به مباراة الذهاب في مصر.

ويرتقب أن يدخل الرجاء في معسكر تدريبي مغلق، استعدادا لملاقاة الإسماعيلي المصري، برسم إياب نصف نهائي البطولة العربية للأندية لكرة القدم، مع العمل على تقديم موعد مباراته ضد تونغيت السنغالي، بيوم واحد، بعد أن تقرر من قبل، إجراؤها في 6 يناير المقبل، بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، عن إياب الدور الأول من مسابقة دوري أبطال إفريقيا.

ويأمل المدرب جمال السلامي، في تاهيل جميع لاعبيه، خصوصا الذين يعانون الإصابة، من قبيل عبد الإله الحافيظي، فابريس نغوما و أيوب ناناح، فيما بات كل من محمد الدويك، أنس جبرون و فابريس نغاه، خارج حساباته التقنية.

وسيعمل السلامي على استغلال حالة عدم الاستقرار التقني، التي يعاني منها الفريق المصري، الذي أقال خلال الفترة الأخيرة مدربه البرازيلى هيرون ريكاردو، كما أن المدرب الجديد المصري طلعت يوسف، غادر أمس الخميس، تداريب الفريق، بسبب خلافه مع إدارة النادي، في انتظار أن يحسم في مستقبله خلال الساعات المقبلة.

نبذة عن الكاتب