الرباح : مُستعد لزيارة إسرائيل و أتحمل مسؤوليتي


الرباح : مُستعد لزيارة إسرائيل و أتحمل مسؤوليتي

قال وزير الطاقة والمعادن المغربي، والقيادي بحزب “العدالة والتنمية” عزيز رباح إنه لا يمانع “زيارة إسرائيل إذا اقتضى الأمر، باعتباره يمثل الدولة”.

وردًا على سؤال خلال برنامج “حديث مع الصحافة”، في القناة الثانية، مساء أول أمس، حول إمكانية زيارته إسرائيل ضمن مهامه الحكومية، أجاب رباح: “أنا أمثل الدولة، وإذا جاءت الزيارة سأقوم بالواجب، وأتحمل مسؤوليتي فيها”، مضيفًا: “لكن إذا طرحت عليّ نفس السؤال، أنا كعبد العزيز رباح، أنا ليس لدي ما أفعله في إسرائيل”.

واستدرك قوله بعد ذلك إن موقفه من إسرائيل “لم يتغير، كما لم يتغير لا موقف المغرب ولا موقف حزب العدالة والتنمية”، وأن موقفه الشخصي كموقف المغاربة، لكن المسؤولية تقتضي الالتزام بتوجهات الدولة.

وكان مقدم البرنامج قد واجه رباح، بمقالة رأي للقيادي في حزب العدالة والتنمية، حينما كان زعيماً لشبيبة الحزب يهاجم فيها إسرائيل، ويصفها بـ”الكيان الصهيوني”، إذ قال رباح بأن تحمله لمسؤولية داخل الحكومة يفرض عليه السير في “اتجاه المصلحة العليا للوطن”.

نبذة عن الكاتب