الدفاعات الجوية السورية تسقط 71 صاروخا من أصل أزيد من مائة


الدفاعات الجوية السورية تسقط 71 صاروخا من أصل أزيد من مائة

كشفت وزارة الدفاع الروسية اليوم السبت أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت 71 صاروخا من أصل أكثر من 100 صاروخ ،مشيرة إلى أن موسكو ترى إمكانية تسليم سوريا لصواريخ إس 300 بعد الضربة.
 
ونقلت وكالة الانباء الروسية عن الفريق سيرغي رودسكوي قوله إن موسكو “طورت منظومة الدفاع السورية وستعود إلى تطويرها بشكل أفضل” ،مضيفا أن المواقع التي تم تدميرها في سوريا “كانت مدمرة أصلا”.
 
وقال رودسكوي إن روسيا “لم تسجل مشاركة الطيران الفرنسي في العدوان على سوريا”.
 
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن ، اليوم السبت ، إنه أمر بتوجيه “ضربات دقيقة” ضد سوريا ردا على “هجوم بأسلحة كيماوية نفذه الجيش السوري ،والذي أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 60 شخصا في السابع من أبريل الجاري”.
من جانبه دعا الرئيس فلاديمير بوتين اليوم السبت، لعقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة الضربات الغربية ضد سوريا ،واصفا إياها ب”العدوان على دولة مستقلة”.
 
وأكد الرئيس الروسي ، أن ضرب الولايات المتحدة وحلفائها المنشآت العسكرية والمدنية في سوريا يعتبر “انتهاكا لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي دون تفويض من مجلس الأمن”.
 
وقال بوتين أن الولايات المتحدة، قامت بدعم من حلفائها، بقصف منشآت القوات المسلحة والبنية التحتية للجمهورية العربية السورية بالصواريخ، “دون تفويض من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، وهذا يعتبر انتهاكا لميثاق الأمم المتحدة، وقواعد ومبادئ القانون الدولي، وهو عمل من أعمال العدوان ضد دولة ذات سيادة في طليعة مكافحة الإرهاب”.
 
وأكد الرئيس الروسي ، أن “تصرفات الولايات المتحدة الأمريكية تؤدي إلى تفاقم الكارثة الإنسانية في سوريا ،وتثير موجة جديدة من اللاجئين”، مضيفا أن تصرفات الولايات المتحدة “تؤدي إلى تفاقم الكارثة الإنسانية في سوريا، وزيادة معاناة السكان المدنيين”.
 
وقال في هذا السياق إنه” خلال سبع سنوات تعذب الشعب السوري ،وما وقع اليوم يثير موجة جديدة من اللاجئين من هذا البلد والمنطقة ككل”.
 
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن ، اليوم السبت ، إنه أمر بتوجيه “ضربات دقيقة” ضد سوريا ردا على “هجوم بأسلحة كيماوية نفذه الجيش السوري ،والذي أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 60 شخصا في السابع من أبريل الجاري”.

مقالات ذات صلة