الخارجية الإسبانية : ابراهيم غالي سيغادر إسبانيا عند تحسن حالته الصحية

حسب مصادر إعلامية اسبانية، قالت وزيرة الخارجية الإسبانية، أن “إبراهيم غالي سيغادر إسبانيا عندما تتحسن حالته الصحية”.

وأفادت نفس المصادر أن الوزيرة تعزو ذلك للمواقف الرصينة التي يجب أن يتحلى بها المغرب لحل الخلافات، حيث اعتبرت أن هذا هو الصواب للوصول إلى عمل دبلوماسي ناجع، وأشارت أن ابراهيم غالي دخل إلى اسبانيا على خلفية إصابته بفيروس كورونا، ولن يغادرها إلا عند تجاوزه المرحلة الحرجة من المرض.

في حين يرتقب أن يمثل زعيم البوليساريو أمام المحكمة الإسبانية للبث في المنسوب إليه، والنظر في الشكاوى المرفوعة ضده، المتعلقة بالإغتصاب والإبادة وجرائم الحرب.

واعتبرت وزيرة الخارجية أن الطرفان المعنيان بهذه القضية هما القضاء وابراهيم غالي في إشارة منها لاستقلالية القضاء الإسباني، وقالت لايا في هذا الصدد أن “الحكومة تحترم استقلال القضاء”.