الخارجية الأمريكية تضع المغرب في لائحة البلدان الأكثر أمانا


الخارجية الأمريكية تضع المغرب في لائحة البلدان الأكثر أمانا

وضعت وزارة الخارجية الأمريكية المغرب في لائحة البلدان الآمنة، ضمن بلدان الفئة الأولى الأكثر أمانا للمسافرين الأمريكيين، ما يعني حسب المؤشرات الأمريكية، عدم وجود خطر الجماعات المسلحة والتهديدات الإرهابية، بفضل يقظة وحنكة الأجهزة المغربية واستراتيجيتها الاستباقية.

خطوة الخارجية الأمريكية بوضع المغرب في لائحة البلدان الآمنة للسفر، تتزامن وقيامها بنشر خريطة لدول العالم، تضم كامل تراب المملكة المغربية بشكل موحد، وهو ما يعني أن الإدارة الجديدة تسير على نفس خطى سابقتها، وتعتبر أن مرسوم الاعتراف بمغربية الصحراء هو أمر نافذ ولا رجعة فيه، رغم المحاولات وضغط اللوبيات.

كما نشرت الخارجية الأمريكية دورية موجهة إلى مواطنيها الراغبين في السفر إلى باقي دول العالم، تتضمن المناطق الآمنة وتلك المحفوفة بالمخاطر، وأخرى التي يجب تجنبها، حيث تم تصنيف المغرب من شماله إلى جنوبه كبلد آمن تماما، بينما أوصت بعدم السفر إلى الجزائر معتبرة إياه، وجهة غير آمنة وتنطوي على تهديدات عالية، وتنصح رعاياها بعدم السفر إليها.

نبذة عن الكاتب