الجيش الأمريكي يوسع شراكته مع المغرب


الجيش الأمريكي يوسع شراكته مع المغرب

تسير العلاقات العسكرية المغربية الأمريكية في إطار تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، خاصة بعد الزيارة التي قام بها نائب وزير الدفاع الأمريكي، أنطوني تاتا، المكلف بالشؤون السياسية، والذي حضر للمغرب على رأس وفد عسكري.

وأبدى المبعوث العسكري الأمريكي ارتياحه لمتانة العلاقات المتميزة والشراكة الاستراتيجية التي تربط الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المغربية، مؤكدا رغبتهم في الارتقاء بهذه العلاقات العريقة في إطار الصداقة والتفاهم المشترك والثقة المتبادلة القائمة بين البلدين.

وتعرف العلاقات العسكرية المغربية الأمريكية منذ عدة سنوات، تقاربا كبيرا يشمل تداريب مشتركة بين القوات المسلحة الملكية والجنود الأمريكيين، بالإضافة إلى تكوين الأطر وتبادل الخبرات وتنظيم تمرينات واسعة النطاق، كما يسعى المغرب لتعزيز هذا التعاون العسكري من خلال دعوة وزارة الدفاع الأمريكية لتعزيز فرص التعاون عبر إنجاز مشاريع مشتركة في مجال الصناعة الدفاعية بالمغرب.

وتأتي المحادثات العسكرية الأمريكية المغربية، في إطار تعزيز السلم والاستقرار في منطقة الساحل والشرق الأوسط، لاسيما وأن الولايات المتحدة الأمريكية المتزعمة لحلف “الناتو”، تسعى لتأمين منطقة الساحل والقضاء على الإرهاب والتهريب والجماعات المسلحة المتشددة.

نبذة عن الكاتب