الجامعة العربية تدعو إلى احترام االفترة الانتقالية وعدم المساس بأمن واستقرار السودان

عبرت جامعة الدول العربية عن بالغ القلق إزاء تطورات الأوضاع في السودان، وطالبت جميع الأطراف السودانية بالتقيد الكامل بالوثيقة الدستورية التي تم توقيعها في غشت من سنة 2019 بمشاركة المجتمع الدولي والجامعة العربية، وكذلك باتفاق جوبا للسلام لعام 2020.

وصرح مصدر مسؤول بالأمانة العامة للجامعة العربية اليوم الاثنين أن كل المشاكل يمكن تسويتها عن طريق الحوار، مبرزا أهمية احترام جميع المقررات والاتفاقات التي تم التوافق عليها بشأن الفترة الانتقالية وصولا إلى تنظيم الانتخابات في مواعيدها المقررة والامتناع عن أية إجراءات من شأنها تعطيل الفترة الانتقالية أو المساس بأمن واستقرار السودان.

واعتقل الجيش السوداني في وقت سابق اليوم رئيس الوزراء عبد الله حمدوك ونقلته إلى مكان مجهول، رفقة أعضاء مجلس السيادة الانتقالي وعدد من وزراء الحكومة الانتقالية.

كما اقتحمت قوات عسكرية مشتركة بحسب بيان لوزارة الإعلام مقر الإذاعة والتلفزيون بأم درمان واحتجزت عددا من العاملين، تزامنا مع قطع خدمات الانترنيت عن شبكات الهواتف النقالة وإغلاق المحاور الطرقية الرئيسية في العاصمة الخرطوم.

وتأتي هذه التطورات بعد بروز الانقسامات منذ أسابيع بين مكوني السلطة، المدنيين والعسكريين، وهو ما انعكس على الشارع الذي انقسم أيضا بين مطالبين بحكومة عسكرية وآخرين يتمسكون بتسليم كامل السلطة الى المدنيين.