آخر الأخبار

“التحولات السلطوية والبناء الديمقراطي” عنوان لقاء علمي بجامعة إبن زهر بأكادير


“التحولات السلطوية والبناء الديمقراطي” عنوان لقاء علمي بجامعة إبن زهر بأكادير

ينظم ماستر “الادارة، حقوق الانسان والديمقراطية” وفريق البحث حول السياسات والمعايير بجامعة ابن زهر بأكادير ومركز الجنوب للدراسات والأبحاث ومجلة أدليس للعلوم السياسية والاجتماعية والإنسانية محاضرة ولقاءً علميين يشرف عليهما الدكتور والانثربولوجي عبد الله حمودي تحت عنوان “التحولات السلطوية والبناء الديمقراطي”، وذلك يومي 02  و 03 أكتوبر المقبل برحاب كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية ابن زهر أكادير.

وستشهد هذه المحاضرة واللقاء العلمي تقديم رؤية الانثربولوجي عبد الله حمودي النقدية ومساهمته النوعية في في بناء وإغناء الدرس الأنثربولوجي المغربي والمغاربي والعربي٬ و التعريف به في الفضاء العمومي العالمي المتعلق بالنقاش الأنثربولوجي، والذي رسم له أهدافا أساسية أهمها إعادة صياغة الخطاب الأنثربولوجي في المغرب وتأسيس مشروع وطني أنثربولوجي مستقل، يهدف إلى إنتاج المعرفة الأنثربولوجية في أفق دمقرطة المجتمع المغربي، ومعرفة الجذور الثقافية لكل أشكال السلطوية وكيفية تأقلمها مع المتغيرات الاجتماعية والسياسية التي عرفها المجتمع المغربي.

المحاضرة ستعرف مشاركة أساتذة جامعيين وباحثين أكاديميين، في اطار جلستين : الأولى تتطرق لموضوع التحولات السلطوية والبناء الديمقراطي، تعقبها جلسات علمية مع الأساتذة الباحثين بجامعة ابن زهر, فيما تخصص الجلسة الثانية في اليوم الموالي لقراءات في اسهامات عبد الله حمودي من قبل ثلة من أساتذة الفريق البيداغوجي لماستر الادراة حقوق الانسان والديمقراطية .

وتشكل هذه المحاضرة واللقاء العلميين امتدادا للأنشطة العلمية التي انخرط فيها فريق بحث ماستر الادارة وحقوق الانسان والديمقراطية والتي تروم فتح فضاءات للحوار والتناظر بين مختلف الفاعلين حول مواضيع تنفتح على الانثربولوجيا التي تسعي إلى بناء مشروع معرفي مستقل يخص المجتمع المغربي.

مقالات ذات صلة