البرلمان العربي يدعو لإنهاء احتلال سبتة ومليلية والجزر المغربية

طالب البرلمان العربي، السبت، بفتح ملف مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين.

جاء ذلك في جلسة طارئة عقدها البرلمان العربي، بالعاصمة المصرية القاهرة، تضامنا مع الرباط ضد قرار للبرلمان الأوروبي.

وأكد البرلمان العربي، في قرار أصدره عقب الجلسة “ضرورة فتح ملف مدينتي سبتة ومليلة المغربيتين، والجزر المغربية المحتلة، لتسوية هذا الوضع المخلف من الحقبة الاستعمارية”.

وأضاف: “نرفض النهج الاستعلائي غير المقبول الذي يتبعه البرلمان الأوروبي في التعامل مع القضايا التي تتعلق بالدول العربية، من خلال إصدار قرارات تتناقض مع متطلبات الشراكة الاستراتيجية المنشودة بين الدول العربية والدول الأوروبية”.

وفي 2 يونيو الجاري، صادق البرلمان الأوروبي على قرار يرفض ما اعتبره “استخدام المغرب ملف القاصرين في أزمة الهجرة لمدينة سبتة”، بموافقة 397 نائبا، ومعارضة 85، وامتناع 196 عن التصويت.

وطالب البرلمان العربي نظيره الأوروبي بـ”التخلي عن الممارسات الاستفزازية، وتبني مواقف عملية ومسؤولة، تُعزز التعاون والتنسيق المشترك بين الدول العربية والأوربية”.

وتابع: “يجب بلورة خطة عمل عربية موحدة ومتكاملة، لمواجهة المواقف غير المسؤولة للبرلمان الأوربي، وعلى نحو يضمن احترام سيادة الدول العربية، وعدم التدخل في شؤونها”.

وتشهد العلاقة بين المغرب وإسبانيا أزمة، على خلفية استضافة مدريد لزعيم جبهة “البوليساريو” إبراهيم غالي، أواخر أبريل الماضي، بـهوية مزيفة.