الاعتداء والتهديد بالسلاح يضع ثلاثينياً في قبضة الأمن

تمكنت عناصر الأمن بالمفوضية الجهوية للشرطة بمدينة أزرو بتنسيق مع نظيرتها بمدينة الحاجب، صباح اليوم الثلاثاء (18 يناير الجاري)، من توقيف شخص يبلغ من العمر 38 سنة، من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في تورطه في ارتكاب حادثة سير مع جنحة الفرار والسكر العلني البين، المقرونة بعدم الامتثال وتعريض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة لاعتداء جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المعطيات الأولية للبحث تشير إلى تدخل دورية لشرطة المرور من أجل ضبط المشتبه فيه، الذي تورط في ارتكاب حادثة سير تحت تأثير حالة السكر مع جنحة الفرار بمدينة الحاجب، غير أنه واجه عناصر الدورية بمعية مرافقه بمقاومة عنيفة وعر ضا خلالها ضابط أمن للضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض.

وأضاف أن ضابط الأمن الذي كان ضحية هذا الاعتداء اضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق رصاصة تحذيرية في الهواء مكنت من دفع الخطر الناتج عن المشتبه فيه ومرافقه، واللذين تمكنا من الفرار قبل أن تقود عملية أمنية فورية إلى توقيف أحدهما فور وصوله لمدينة أزرو.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه الموقوف تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تجريه فرقة الشرطة القضائية بالحاجب تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، فيما لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة بغرض توقيف المتورط الثاني في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية