الاستقلال يتجه نحو عقد مجلسه الوطني لحسم المشاورات مع أخنوش

بعد أن استقبل عزيز أخنوش رئيس الحكومة المعين من طرف جلالة الملك، بمقر حزب التجمع الوطني للأحرار في إطار الجولة الأولى من المشاورات لتشكيل الحكومة الجديدة، قرر حزب الاستقلال عقد مجلسه الوطني، لمناقشة العرض الذي قدمه عزيز أخنوش، رئيس الحكومة المعين، لمشاركة الحزب في الحكومة.

ووفقا لبلاغ رئيس المجلس الوطني للاستقلال، شيبة ماء العينين، بأنه على إثر اللقاء الذي جمع الأمين العام نزار بركة، لرئيس الحكومة، أمس الاثنين، فقد تقرر عقد المجلس الوطني، هذا السبت، بالتناظر عن بعد.

وكان رئيس الحكومة استقبل، أمس، نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال، في إطار مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة.

وعقب اللقاء أكد نزار بركة أنه تلقى عرضا من أخنوش للمشاركة في الحكومة، مشيرا إلى أن هذا العرض “ستتم مناقشته في المؤسسات التقريرية لحزب الاستقلال، وأساسا المجلس الوطني للحزب”.