آخر الأخبار

الإقصاء من المساعدات الغذائية يُخرج ساكنة تازروت بتازة للإحتجاج


الإقصاء من المساعدات الغذائية يُخرج ساكنة تازروت بتازة للإحتجاج

المغرب 24 : محمد بودويرة       

إحتج العشرات من المواطنين بدوار تازروت التابع ترابيا لجماعة آيت سغروشن بإقليم تازة، على حرمانهم من المساعدات الغذائية التي تقدمها مؤسسة محمد الخامس للتضامن في إطار عملية رمضان.

وقالت مصادر من الدوار لـ”المغرب 24″، إن الساكنة خرجت أمس السبت في مسيرة إحتجاجية، تندد بحرمانها من “قفة رمضان” التي تشرف عليها مؤسسة محمد الخامس للتضامن.

وأوضحت ذات المصادر أن المحتجون نددوا خلال مسيرتهم الإحتجاجية بالإنتقائية في توزيع المساعدات الغذائية، مطالبين بتوسيع دائرة المستفيدين للتخفيف من آثار جائحة كورونا.

وإستنكر المحتجون التأخر في صرف الإعانات المادية التي خصصتها الدولة للأسر المتوفرة على بطاقة “راميد”، والعاملين بالقطاع الغير المهيكل.

ووفق المصادر فقد أمر قائد قيادة بوزملان الذي حل بعين المكان رفقة عناصر الدرك الملكي والقوات المساعدة، بحصر لائحة العائلات التي لم تستفد من “قفة رمضان”.

هذا، وكان المستشار الجماعي حسن بوراس، قد وجه رسالة مفتوحة لوزير الداخلية، يلتمس فيها تمكين العائلات المستحقة من دعم صندوق كورونا الذي أُحدث بتعليمات من الملك محمد السادس لمواجهة تداعيات الجائحة.

وأشار بوراس في رسالته التي إطلعت عليها “المغرب 24″، إلى المعانات التي تعانيها ساكنة آيت سغروشن في ظل الجائحة التي ألزمتهم البيوت من جهة، والجفاف الذي ضرب المنطقة من جهة أخرى.

وأكد المستشار الجماعي أن سكان المنطقة يعتمدون على الفلاحة المعيشية لمواجهة متطلبات الحياة، مشبرا إلى أن معظمهم فقير وعلقوا آمالهم على دعم صندوق كورونا الذي تأخر في صرف الإعانات.

مقالات ذات صلة