آخر الأخبار

الإعلام اليميني الإسباني بوابة الإمارات الجديدة في الحرب ضد المغرب


الإعلام اليميني الإسباني بوابة الإمارات الجديدة في الحرب ضد المغرب

في تقرير له بعنوان “الإعلام اليميني الإسباني بوابة الإمارات في الحرب ضد المغرب”، قال مركز الأطلسي للأبحاث والدراسات الاستراتيجية والتحليل الأمني ، إنه “سيكون من الصعب المرور على الاتهامات الخطيرة التي حملها مقال منشور في الجريدة الإسبانية اليمينية “إلموندو” (انتقد مؤسسة مغربية حكومية تُعنى بالجالية المغربية بالخارج)، دون ربطها بالتقارب بين اليمين الإسباني المتطرف والإمارات، وبسياق أحداث حرب تجري في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وأوروبا تشنها الإمارات ضد ثوابت مبدئية في السياسة الخارجية المغربية من قضايا عربية وإسلامية”.

وأضاف المركز ، أن “الأمر لم يعد يقف عند حدود خلاف مغربي إماراتي حول الحرب في اليمن، والحصار المضروب على قطر، ودفع حفتر للانقلاب على اتفاق الصخيرات ، ورفض المغرب لصفقة القرن (الأمريكية– الإسرائيلية المزعومة بشأن فلسطين)، وصعود العدالة والتنمية للحكم في انتخابات نزيهة لا تريدها الإمارات”.

وتابع : “بقدر ما بات الأمر خطيرا لكونه يتعلق بحرب يقودها أحد رجال المخابرات الإماراتية، المدعوم بمغاربة (العقيد الليبي الراحل معمر) القذافي في الساحة الأوروبية، ضد المذهب المالكي والشأن الديني لمغاربة الخارج ومؤسسات دستورية مغربية، وضد التعاون الأمني المغربي الإسباني في مثلث خطير بين أوروبا وشمال إفريقيا ظل ناجحا في محاربة الجماعات الإرهابية لحد الآن”.

مقالات ذات صلة