alternative text

الأمم المتحدة تنفي إتهامات البوليزاريو للمغرب


الأمم المتحدة تنفي إتهامات البوليزاريو للمغرب

قالت الأمم المتحدة يوم أمس الخميس إنها لم تسجل أية تحركات عسكرية مشبوهة للمغرب في الصحراء المغربية، وذلك ردا على إتهامات جبهة البوليساريو للرباط بتنفيذ عملية أمنية قرب موريتانيا.

وقال فرحان حق، نائب المتحدث بإسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، إن البعثة الدولية تحققت من الإتهامات حول “إنتهاكات” في الجزء الجنوبي الغربي من الصحراء، لكنها لم تلحظ تواجدا عسكريا أو معدات عسكرية وإنما فقط آليات مدنية تعبر الجدار الدفاعي المغربي.

وأشار حق إلى أن البعثة أبلغت البوليساريو بالنتائج الأولية لتحقيقها، وأنها ستواصل تقصي الحقائق. وكانت الجبهة قد نددت في رسالة بعثت بها إلى المنظمة الدولية الأربعاء بعملية أمنية للقوات المغربية هناك.

وكانت السلطات المغربية قد طردت غالبية أعضاء البعثة من المدنيين بعد تصريحات للأمين العام للمنظمة الدولية أشار فيها إلى “إحتلال” الصحراء المغربية.

هذا وكان مجلس الأمن، أمهل المنظمة الدولية والرباط حتى نهاية يوليو لتسوية الخلاف بينهما، وتم إبرام اتفاق بشأن عودة البعثة بعد زيارة وفد من الأمم المتحدة للمغرب في يونيو الماضي.

 “فبراير”

مقالات ذات صلة