الأحرار يعزز صدارته بـ 102 مقعدا والبيجيدي في ذيل الترتيب

وفق مصادر خاصة، تم التواصل معها، أكدت أن  حزب الأصالة والمعاصرة قد أحرز تقدما أثناء  فرز الأصوات، حيث حصل على 87 مقعدا في الانتخابات التشريعية، فيما حصل الاتحاد الاشتراكي 34 مقعدا عوض 35 التي تم إعلانها أمس في بلاغ الداخلية، ويعود ذلك لفقدانه مقعدا بدائرة أكادير.

ووفقا لذات المصادر فإن  الحركة الشعبية تقدم في الانتخابات التشريعية ليحصل على 28 مقعدا، متقدما بمقعدين على النتائج الأولية السالف ذكرها من طرف  وزير الداخلية.

ولحدود الساعة لم يتم التأكد من النتائج النهائية التي حصل  حزب التجمع الوطني للأحرار، والتي تفيد حصوله على 102 مقعدا.

ووفقا لمعطيات غير رسمية فإن النتائج المحصلة جاءت على الشكل التالي: حزب التجمع الوطني للأحرار 102 مقعدا وحزب الأصالة والمعاصرة حل ثانيا بحصوله على 87 مقعدا وحزب الاستقلال (81 مقعدا) والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية (34 مقعدا) والحركة الشعبية (28 مقعدا) و التقدم والاشتراكية (22 مقعدا) والاتحاد الدستوري (18 مقعدا) والعدالة والتنمية (13 مقعدا).

وكان وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت قد أعلن خلال ندوة صحفية بمقر وزارة الداخلية، بتصدر الأحرار للانتخابات بـ 97 مقعدا، و حزب الأصالة والمعاصرة حل ثانيا بحصوله على 82 مقعدا ، متبوعا بحزب الاستقلال (78 مقعدا) والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية (35 مقعدا) والحركة الشعبية (26 مقعدا) والتقدم والاشتراكية (20 مقعدا) والاتحاد الدستوري (18 مقعدا) والعدالة والتنمية (12 مقعدا)، فيما تقاسمت أحزاب أخرى 12 مقعدا.