alternative text

الآلاف في مسيرة غضب الدار البيضاء من أجل فلسطين


الآلاف في مسيرة غضب الدار البيضاء من أجل فلسطين

عاشت مدينة الدار البيضاء اليوم الأحد 20 ماي، على إيقاع مسيرة شعبية تضامنا مع الشعب الفلسطيني في قطاع غزة حيث يقترف جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ أسابيع مجازر متواصلة ضد الفلسطينيين العزل.
 
وتأتي هذه المسيرة الشعبية، التي دعت إليها أحزاب وهيئات وطنية، تنديدا أيضا بالقرار الأمريكي القاضي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، ما يعني اعترافا بها كعاصمة لإسرائيل.
 
وردد المتظاهرون في هذه المسيرة، التي انطلقت من ساحة النصر لتجوب شارعي للايقوت وباريس، و لتحط الرحال في مقتطع الحسن الثاني والراشدي، شعارات تدعو إلى نصرة المسجد الأقصى ودعم صمود الفلسطينيين.
 
واستنكر المتظاهرون العنف والمقع اليومي الذي تمارسه سلطات الاحتلال الإسرائيلي على المظاهرات السلمية للمطالبة بالحقوق المشروعة، بإطلاق النار الحي على المتظاهرين مما أدى إلى وقوع العشرات من أبناء الشعب الفلسطيني شهداء وجرحى.
 
كما طالب المتظاهرون، الذي كانوا يحملون علم فلسطين، بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية.
 
وكانت المملكة المغربية قد عبرت عن إدانتها القوية لإقدام الاحتلال الإسرائيلي على إطلاق النار بشكل مباشر على المشاركين في مسيرات سلمية على الشريط الحدودي لقطاع غزة، مما خلف استشهاد العشرات وإصابة المئات من المواطنين الفلسطينيين.
 
وقال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي السيد ناصر بوريطة، في تصريحات صحفية أن المملكة المغربية “تستنكر بشدة اللجوء الى استخدام القوة المفرطة ضد المدنيين الفلسطينيين العزل، وتؤكد رفضها المطلق لهذا السلوك الخطير والمنافي للقانون الدولي، وتدعو إلى التهدئة والكف عن هذه الممارسات التصعيدية المرفوضة التي تزيد من تأجيج الوضع”.

مقالات ذات صلة