alternative text

اعتقال وحش النساء بالدار البيضاء


اعتقال وحش النساء بالدار البيضاء

علم “المغرب 24” أن مصلحة الشرطة القضائية الولائية، أوقفت اليوم (الاثنين)، المشتبه فيه رقم 1 بالضلوع في اعتداءات جنسية وسرقات ضد ضحاياه من النساء اللاتي يستدرجهن بواسطة سيارة مرسيديس بيضاء اللون، شبيهة بتلك التي تستعمل في سيارات الأجرة.

وأوقف المتهم بمنطقة عين السبع، حيث يجري البحث معه حول مختلف الجرائم التي ارتكبها، كما ينتظر استدعاء الضحايا للتعرف عليه وإنجاز محاضر المواجهة.

وكان المشتبه فيه حير رجال الأمن بعد سلسلة الاعتداءات التي ترجمتها شكايات تقدمت بها نسوة، تفيد تعرضهن للاغتصاب أو السرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض، من قبل شخص يستعمل سيارة أجرة كبيرة الحجم.

وعلم الموقع أن الضحايا، كلهن توحدن في مد مصالح الأمن بأوصاف متقاربة للمشتبه فيه، كما تشابهت تصريحاتهن في وصفه بـ “مول الطاكسي”، سيما أنهن ركبن معه اعتقادا منهن أنه فعلا سائق سيارة أجرة مرخصة، سينقلهن إلى الوجهة التي يقصدنها، لكن دون أن تفلح واحدة في تحديد رقم المأذونية أو رقم لوحة الترقيم.

وتعمد المتهم اختيار ناقلة من النوع والطلاء نفسيهما المستعملين في سيارات الأجرة الكبيرة، لتمويه الراكبات واستدراجهن بسهولة، بعد اختيار الفرائس من الشارع العام. كما كانت ترافقه ربيبته، لطمأنة الضحايا وتشجيعهن على الركوب.

وبلغت وحشية المتهم حسب المصادر ذاتها أنه لا يكتفي بسرقة “زبونته”، وسلبها كل ما بحوزتها، بل بعض الضحايا نقلهن تحت التهديد إلى أماكن خلية حيث اعتدى عليهن جنسيا.

مقالات ذات صلة