استمرار مسلسل الاحتجاجات داخل مخيمات العار بتندوف


استمرار مسلسل الاحتجاجات داخل مخيمات العار بتندوف

يستمر مسلسل الاحتجاجات بمخيمات تندوف، حيث نظمت أمس السبت ساكنة المخيمات وقفة احتجاجية أمام  مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين برابوني، رافعة شعار “سلمية سلمية، التنقل بحرية”، “معتقل يا رفيق، سنواصل الطريق”، في إشارة إلى معتقلي الرأي الـ14 الذين اعتقلتهم عناصر البوليساريو أثناء خروجهم للاحتجاج.

وكان الاحتجاجات قد انطلقت شرارتها مطلع شهر أبريل الماضي، حيث خرجت ساكنة المخيمات للمطالبة بحقهم في التنقل والكرامة الإنسانية، بسبب الإجراءات التي دعت إليها البوليساريو من أجل الحد من حرية خروج السيارات من المخيمات، والتي تنص على السماح لكل سيارة بالخروج كل 20 يوما.

وأمام هذه الاحتجاجات، قامت عناصر البوليساريو بتعريض المحتجين “لجميع  صنوف الاعتداءات، حيث تم استخدام المدرعات لقمعهم، إلى جانب الضرب المبرح”، كما تم اعتقال 16 شخصا، افرج عن اثنين منهم ودخلت البقية بسجن الذهيبية في إضراب مفتوح عن الطعام، “كما حرمت عائلاتهم من زيارتهم حتى لا يطلعوا على الانتهاكات التي يتعرضون لها داخل السجن”.

مقالات ذات صلة