ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات التي تشهدها ألمانيا

ارتفعت حصيلة ضحايا الفيضانات التي تشهدها منذ عدة أيام ولايتا راينلاند- بالاتينات وشمال الراين-وستفاليا، غربي ألمانيا، جراء هطول الأمطار الغزيرة، إلى 106 قتلى.

جاء ذلك بحسب بيان صادر، أمس الجمعة، عن ولاية راينلاند- بالاتينات، حيث ذكرت أن عدد الضحايا بالولايتين ارتفع من 103 وهي الحصيلة السابقة إلى 106 قتلى.

وكانت السلطات المحلية قد أعلنت في مقاطعة أرفايلر غربي ألمانيا عن فقدان نحو 1300 شخص جراء الفيضانات في المنطقة.

وأشارت شركة “ويست إنيرجي” (Westenergie)، المتخصصة في خدمات الطاقة، في بيان، إلى انقطاع التيار الكهربائي عن حوالي 102 ألف شخص في الولايتين، بسبب تضرر محولات الكهرباء.

وضربت الفيضانات المفاجئة أجزاء من الولايتين المذكورتين وهما أكثر الولايات الألمانية اكتظاظا بالسكان، مما أدى إلى تحويل الشوارع إلى أنهار، وانهيار بعض المنازل.

والخميس، أعلنت حكومة ولاية شمال الراين–وستفاليا حالة الطوارئ، وحثت الناس على تجنب المكوث في المنطقة.

كما أعلنت السلطات المحلية في مقاطعة أرفايلر، فقدان نحو 1300 شخص جراء الفيضانات هناك.




This will close in 15 seconds