اختفاء 325 طفلاً مغربياً بهولندا في ظروف غامضة


اختفاء 325 طفلاً مغربياً بهولندا في ظروف غامضة

كشفت تقرير حديث للوكالة المركزية لاستقبال اللاجئين بهولندا اختفاء 325 طفلا مغربيا في ظروف غامضة من مراكز إيواء المهاجرين القاصرين، بمختلف مدن البلاد.

التقرير، الذي نشرته مضامينه صحيفة NL Times الهولندية، إن هؤلاء الأطفال “غادروا” مراكز إيواء المهاجرين القاصرين غير المرافقين، بينما يظل مكان تواجدهم في الوقت الحالي غير معروف.

وأوردت الصحيفة أن بعضا من هؤلاء الأطفال توجهوا نحو ألمانيا وبلجيكا وفرنسا من أجل اللحاق بأصدقاء لهم أو أفراد عائلاتهم. “لكن هناك أيضا مؤشرات على أن بعض هؤلاء الأطفال قد انتهى بهم المطاف إلى الإستغلال.”

ووصفت الوكالة المركزية لاستقبال اللاجئين بهولندا هذا الإختفاء بـ “المقلق”.

وفق الإحصائيات، فإن الأطفال من جنسيات مغربية يتصدرون لوائح المختفين إذ فاق عددهم 325 طفلا خلال السنوات الأربعة الأخيرة، يليهم الأطفال الجزائريون (190 طفلا)، ثم الأطفال الأفغانيون (167 طفلا)، فالأطفال السوريون (144 طفلا).

مقالات ذات صلة