اختفاء قاصر هولندية في ظروف غامضة بأصيلة و عائلتها تكشف حقائق صادمة


اختفاء قاصر هولندية في ظروف غامضة بأصيلة و عائلتها تكشف حقائق صادمة

اختفت قاصر هولندية الجنسية تبلغ من العمر حوالي 15 سنة من منزل عائلتها بمدينة أصيلة في ظروف غامضة نحو قرابة 3 أيام دون أن تجد عائلتها أي أثر لها بالرغم من بحثها المستمر منذ ليلة اختفاءها يوم الجمعة 23 غشت الجاري مساءاً. 

و وفق مصدر من عائلة الفتاة في تصريح لـ”المغرب 24″ فقد أبلغت أسرة المختفية المصالح الأمنية بالموضوع، وأخبرتها باختفاء شاب عشريني يملك محل تجاري قرب الإقامة في نفس اليوم ، وأن الشكوك تروم حوله ، وأنه وراء إختفاء القاصر، حيث شاهده الجيران وشهود عيان أكثر من مرة مع المختفية.

وبعد توصل الشرطة بخبر علاقة العشريني بالمختفية تم إستدعاؤه للتحقيق معه، قبل أن يتم إخلاء سبيله بعد إنكاره جملة و تفصيلا معرفته بالفتاة.

وأوضح المصدر ذاته أن عائلة المختفية توصلت بفيديو يظهر ابنتها مع العشريني في أوضاع مخلة بالأخلاق، الشيء الذي جعلها تخطر الشرطة بالموضوع، غير أن رئيس مفوضية الشرطة بأصيلة أمر العائلة بالاحتفاظ بالفيديو إلى حين العثور على المختفية لأنه لا يفيد في شيء في الوقت الحالي.

وأكد مصدرنا إن الشرطة أبلغت عائلة القاصر بأنها لا تستطيع إستدعاء العشريني رغم توفرها على الفيديو، بدعوى أنه لم يتم العثور عليهم متلبسين.

وبعد تماطل شرطة أصيلة في أداء مهامها، اتصلت العائلة بالسفارة الهولندية، التي تجاوبت بسرعة مع الموضوع، حيث أعلنت إستعداد الشرطة الهولندية على البدء في البحث عن المختفية شريطة التنسيق مع الأمن المغربي.

مقالات ذات صلة