إقليم مديونة .. التكنولوجيات الحديثة في التعليم باب للمعرفة والإنفتاح على العالم

“المغرب 24” من الدار البيضاء : شيماء حمريري

نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة الدار البيضاء السطات 4 يونيو الجاري بالثانوية اللإعدادية سيدي حجاج- مديرية مديونة، زوالا حفل توزيع تجهيزات قاعات متعددة الوسائط. وذلك بهدف دمج التلاميذ والتلميذات في المجال الرقمي والتكنولوجي وكذا تشجيعهم  وتهنئتهم على النتائج المشرفة المحصلة ضمن فعاليات المسابقة الوطنية لعالم الروبوتات بمراكش، وحصولهم على المراتب الست وطنيا رغم التحديات و الصعوبات التي تواجههم ضمن المجال القروي.

وتحت إشراف السيد عبد المومن طالب مدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة الدار البيضاء السطات و بحضور الكاتب العام لعمالة مديونة و مدير الديوان و رئيس قسم الشؤون الداخلية و المدير الإقليمي و بشراكة مع مجموعة من المؤسسات من ضمنهم مؤسسة النجاح، بالإضافة إلى الدعم الذي قدمته المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في تجهيز عدة مدارس ابتدائية وثانويات اعدادية وتأهيلية بمعدات تكنولوجية حديثة، تكونت من قاعات متعددت الوسائط واستوديوهات لتسهيل تسجيل الكبسولات  التعليمية.

وفي السياق ذاته أشار السيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة الدار البيضاء السطات، عبد المومن طالب، أنه “تنزيلا للمشاريع المنبثقة عن القانون الإطار 51-17 و بشراكة مع المؤسسات المذكورة من إعادة تجهيزات القاعات المتعددة الوسائط لفائدة ما يناهز 80 ثانوية إعدادية وتأهيلية، وحاليا يتم تجهيز 70 مؤسسة بمعدل ست قاعات شهريا حتى تتمكن المؤسسات التعليمية من دمج التكنولوجيات الحديثة التي تعد بابا للمعرفة والانفتاح على العالم” .