إستقالة الحكومة البوركينابية بشكل مفاجئ وبدون ذكر الأسباب


إستقالة الحكومة البوركينابية بشكل مفاجئ وبدون ذكر الأسباب

المغرب 24 : محمد بودويرة        

قدمت حكومة بوركينا فاسو أمس الجمعة بشكل مفاجئ إستقالتها من تسيير البلاد دون إبداء الأسباب.

وقال بيان رسمي أذاعه التلفزيون الرسمي البوركينابي، إن رئيس البلاد “روش مارك كابوري” قبل إستقالة حكومته، مشيرا إلى أنه من المتوقع أن يتم تشكيل حكومة جديدة قريبا.

ويعرف الوضع في بوركينا فاسو خلالة الآونة الأخيرة تفاقم حاد، متأثرا بالحالة في مالي المجاورة، حيث كثفت جماعات مسلحة متشددة أنشطتها في شمال ووسط البلاد.

وبسبب تفشي التهديد الإرهابي في البلاد أعلن الرئيس كابوري في 31 دجنبر الماضي، حالة الطوارئ في المناطق الشرقية والشمالية للبلاد.وشهد هذا الأسبوع حالة إختطاف لمواطن كندي من طرف مسلحين مجهولين في منطقة قرب حدود بوكينا فاسو مع النيجر، قبل أن تعلن السلطات، الخميس العثور عليه ميتا.

مقالات ذات صلة