alternative text

إسبانيا تطلب أزيد من 19 ألف عاملة مغربية لجني الفرولة


إسبانيا تطلب أزيد من 19 ألف عاملة مغربية لجني الفرولة

حددت الحكومة الإسبانية، سقف العاملات المغربيات اللواتي سيسافرن إلى إسبانيا خلال الموسم الفلاحي الحالي، للعمل في جني الفراولة ومختلف الفواكه الحمراء.

وحسب الجريدة الرسمية الإسبانية، فإن العدد المتعاقد عليه بلغ، 19 ألف و197 عاملة مغربية، حيث أن وزارة العمل والهجرة والتضامن الاجتماعي قد وافقت على قرار وزاري يخص التدبير الجماعي للتعاقد مع عمال أجانب في البلد الأصل، فيما يخص سنة 2019.

وبهذا تكون الحكومة الإسبانية، قد أعطت تأشيرتها للتعاقد، خلال الموسم الفلاحي الحالي، مع 19 ألف و197 يد عاملة من المغرب، أغلبيتهم نساء، أي بزيادة ألف عن السنة الماضية.

وكشفت المصادر نفسها، أن 11 ألف و500 عاملة سبق لهن أن اشتغلن في جني الفراولة في حقول ويلبا خلال مواسم فلاحية سابقة.

وبينت المصادر ذاتها، تفاصيل هذا التعاقد، حيث أن 7 آلاف و500 يد عاملة سيتم التعاقد معها بين 17 و19 من شهر يناير الجاري في أربع مدن مغربية.

وتتكلف الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات ”أنابيك”، بتسجيل المغربيات الراغبات في العمل بحقول ويلبا بإسبانيا لجني الفراولة، حيث عممت منشورا تذكر من خلاله بشروط التسجيل.

ووضعت وكالة “الأنابيك” سلسلة من الشروط، التي تفرضها السلطات الإسبانية المعنية، كل سنة، على العاملات المغربيات، للسماح لهن بالسفر إلى إسبانيا، من بينها أن تكون العاملات متحدرات من وسط قروي وفي سن يتراوح بين 18 و45 سنة، ولديهن أطفال تتكفلن بهم يكون سنهم أقل من 14 سنة، وذلك لضمان عودتهن إلى المغرب بعد انتهاء موسم جني الفراولة.

مقالات ذات صلة