إسبانيا تدرس ضم سبتة و مليلية إلى شنغن

أعلنت الخارجية الإسبانية أن حكومتها تدرس ضم  سبتة ومليلية المحتلتين إلى منطقة شنغن.

قالت وزيرة الخارجية الإسبانية أرانشا غونزاليس لايا، اليوم الثلاثاء، في لقاء صحفي نشرته “رويترز”: إنه بإمكان المغاربة من البلدات المحيطة بالجيبين دخولهما حاليا دون تأشيرة، لكنها تكون مطلوبة عند السفر جوا أو بحرا إلى إسبانيا أو بقية أنحاء منطقة شنغن المعفية من التأشيرات في أوروبا.

تأتي هذه الخطوة في ظل خلاف بين البلدين بشأن قضايا مرتبطة بالصحراء المغربية.

واندلعت أزمة بين الرباط ومدريد الشهر الماضي، بسبب استقبال إسبانيا زعيم الانفصاليين إبراهيم غالي، بجواز سفر مزيف، بإسم بن بطوش

واستدعى المغرب  سفير إسبانيا في الرباط للاحتجاج على استقبال إبراهيم غالي، وقالت وزارة الخارجية أن قرار السلطات الإسبانية بعدم إبلاغ الرباط باستقبال زعيم البوليساريو “فعل يقوم على سبق الإصرار، وهو قرار سيادي لإسبانيا… أخذ المغرب علما كاملا به وسيستخلص منه كل التبعات”.