إرسالية لرئيس النيابة العامة .. لا تنفيذ لأي تعليمات كتابية أو شفاهية من أي جهة كانت


إرسالية لرئيس النيابة العامة .. لا تنفيذ لأي تعليمات كتابية أو شفاهية من أي جهة كانت

أصدر رئيس النيابة العامة، محمد عبد النباوي، المنشور الأول، بعد تعيينه على رأس النيابة العامة في المغرب، إلى كافة مسؤولي النيابة العامة في مختلف درجات المحاكم المغربية أخيرا، يحثهم على عدم تنفيذ أي تعليمات، كتابية أو شفاهية، من أي جهة كانت، باستثناء تلك الصادرة عن رئاسة النيابة العامة، طالما أنها غير مؤشر عليها من طرف هذه الأخيرة.
كما دعا المنشور رؤساء النيابات العامة في المحاكم إلى عدم مغادرة أماكن عملهم للمشاركة في تكوينات أو ندوات أو لجان تلبية لدعوة أي جهة طالما أن هذه الدعوة لا تحمل تأشيرة لرئاسة النيابة العامة.
كما دعا محمد عبد النباوي إلى ضرورة أن تكون جميع المراسلات التي يقوم بها رؤساء النيابات العامة تحت الإشراف التسلسلي الإداري.

كما طالبهم باحترام المساطر القانونية في توجيه التعليمات .. مختتما ”توجيه أجوبتكم للجهات المركزية التي تراسلونها تحت إشراف رئاسة النيابة العامة، ونظرا لأهمية هذه التعليمات في تجسيد استقلال السلطة القضائية الذي أنتم مؤتمنون عليه ولاسيما فيما يرجع لكفية سير النيابة العامة وعلاقتها برئاستها، فإني أطلب منكم الحرص على تنفيذها بدقة وإشعاري بجميع ما يعترض تطبيقها من صعوبات ”.

مقالات ذات صلة