إدارة بايدن تعبر عن تمسكها بقرار مغربية الصحراء

كشف موقع “أكسيوس” أن بريت ماكغورك، كبير مستشاري الرئيس بايدن للشرق الأوسط، أكد لوزير الخارجية ناصر بوريطة أن إدارة بايدن لا تخطط للتراجع عن الاعتراف بمغربية الصحراء، كما طالب ماكغورك بوريطة بتأييد تعيين مبعوث أممي للصحراء لتجديد العملية السياسية والمفاوضات حول هذه القضية.

وذلك ما كان بعدما أكد المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس تمسك إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، بالقرار الذي اتخذه الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 10 من دجنبر الماضي، والقاضي بالإعتراف بمغربية الصحراء، مع نشر خريطة المغرب كاملة غير مبثورة من الأقاليم الجنوبية.

وأبرزت الخريطة التي نشرتها الخارجية الأمريكية مرفقة بالتقرير، الخريطة الكاملة للمغرب، والتي تتضمن أقاليمه الجنوبية، وذلك في تكريس جديد للاعتراف الأمريكي بسيادة المملكة على هذه الأقاليم.

ويتزامن نشر التقرير المذكور مع إعلان المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس امس الخميس، والذي أكد من خلاله بأنه لا جديد بخصوص موقف الادارة الامريكية من نزاع الصحراء، وذلك في إشارة إلى تمسك هذه الإدارة، بقرار الإعتراف بمغربية الصحراء وبسيادة المملكة على الأقاليم الجنوبية.




This will close in 15 seconds