إدارة السجن المحلي بوادي زم تنفي صحة محتوى شريط فيديو نشره أقارب أحد نزلاء السجن


إدارة السجن المحلي بوادي زم تنفي صحة محتوى شريط فيديو نشره أقارب أحد نزلاء السجن

نفت إدارة السجن المحلي بوادي زم، الأربعاء، صحة ما نشر في شريط فيديو على موقع “اليوتوب”، والذي يدعي فيه أقارب السجين (ه.ك) المعتقل بالسجن ذاته، أنه “مضرب عن الطعام منذ تاريخ 20 نونبر 2019 ، وأنه لا يستفيد من التطبيب والفسحة والاستحمام”.
وأوضحت إدارة السجن المحلي بوادي زم في بيان توضيحي، ردا على هذا الشريط، أن ” ادعاءات أقارب السجين المذكور لا تمت للحقيقة بصلة “، مؤكدة أن السجين المذكور ” يستفيد من زيارة أفراد عائلته بشكل منتظم، ويتمتع كما باقي السجناء من جميع حقوقه التي يخولها له القانون، ولم يسبق له أن تقدم بإشعار بالدخول في إضراب عن الطعام، كما أنه حاليا في صحة جيدة ويتناول وجباته الغذائية بشكل عادي “.
وأكدت إدارة المؤسسة، أنها ” تعمل وفقا للقانون، بإجراء عمليات تفتيش لمحاربة تداول الأشياء والمواد الممنوعة داخل المؤسسة حفاظا على أمنها وسلامة نزلائها “.
وأضافت أنه ” تم بتاريخ 4 دجنبر الجاري ضبط موقد زيتي وأواني بلاستيكية وأغطية زائدة مخبأة بإحكام بقناة التهوية بالغرفة التي يقطن بها السجين المعني، وقد صرح جميع السجناء بالغرفة في محضر رسمي أنهم كانوا يستعملون الموقد الزيتي ليلا، لتقوم الإدارة بتوزيعهم على غرف مختلفة، ولم يتم تعريض أي سجين لأي سوء معاملة “.
وحسب المصدر ذاته، فإن السجين المعني يحاول من خلال نشر مثل هذا التسجيل من طرف أقاربه الضغط على إدارة المؤسسة من أجل الحصول على امتيازات تفضيلية.
وأكدت إدارة المؤسسة أن ” اللجوء إلى مثل هذه المناورات لا يجدي في شيء، إذ هي مصرة على التطبيق الصارم للقانون واتخاذ جميع الإجراءات بما فيها التأديبية في حق كل سجين أخل بالقانون والنظام الداخلي للمؤسسة “.

مقالات ذات صلة