إخوان العثماني يتباكون على اعتماد القاسم الانتخابي على أساس المسجلين


إخوان العثماني يتباكون على اعتماد القاسم الانتخابي على أساس المسجلين

صوت أعضاء لجنة الداخلية في مجلس النواب بالأغلبية الساحقة لصالح اعتماد القاسم الانتخابي الذي يقوم على اعتماد عدد المسجلين في الانتخابات وليس عدد المصوتين بها.

وتم التصويت على هذا التعديل، الذي خلق ضجة كبرى، بـ 29 نائبا برلمانيا، بينما عارضه 12 نائبا ينتمون جميعهم لحزب العدالة والتنمية.

ورغم المحاولات التي قام بها البيجيدي في التصدي لهذا التعديل والتشويش عليه، معتبرين إياه ضربا في الديمقراطية، والممارسة السياسية السليمة، فوجد البيجيدي نفسه وحيدا في التعبير عن رفضه دون أن تتفاعل معه التنظيمات الأخرى.

هذا وقد بررت الفرق البرلمانية رغبتها في تقديم القاسم الانتخابي  لتحقيق تمثيلية واسعة في الدوائر المحلية، وفتح المجال أمام كافة القوى السياسية للمشاركة في المؤسسة التشريعية.

هذه الصيغة يرفضها البيجيدي بشدة، فبعد تهديد نائب الأمين العام للحزب سليمان العمراني وزارة الداخلية بعدم التصويت، خرج قياديون في الحزب لانتقاد الصيغة.

ووصف البرلماني محمد خيي الخمليشي ، عن دائرة طنجة ،عبر تدوينة التعديل بالمنكر ، قائلا : الخبر في اعتقادي ليس هو تصويت الجميع – باستثناء العدالة والتنمية – لصالح العبث بالانتخابات ونقض آخر ما تبقى من جدوى المشاركة السياسية والذهاب لصناديق الاقتراع …

الخبر عندي هو كيف اسعفتهم الشجاعة للتصويت ضد وزير الداخلية !
اوا هادي والله ما فهمتها غير سمحولي.. 
الوزير السابق لحسن الداودي انتقد بدوره التعديل، عبر تدوينة قالت فيها إن أصحاب مقترح تعديل القاسم الانتخابي يريدون الفوز بالانتخابات وهم نائمون ويريدون احتساب حتى الموتى من أجل التخلص من “البيجيدي” والسعي لمحاصرته عبر أساليب غير ديمقراطية.

بدوره محمد أمحجور ، نائب عمدة طنجة ، التعديل بالعبث، قائلا : اعتماد القاسم الانتخابي في الجماعات بحسب عدد المصوتين وإلغاء العتبة..

صوتت أحزاب G7 في مشروع قانون الجماعات، باعتماد المتعلق بالقاسم الانتخابي على اساس الأصوات المعبر عنها، وتم حذف عتبة 6 %، وأصبح الولوج إلى مجالس الجماعات بدون عتبة.. تدخل جل اعضاء فريق العدالة والتنمية لتسفيه هذا العبث.
ولم يستطع أي نائب من جماعة G7 الدفاع على هذه التعديلات و لو بنصف كلمة.
وبزاف علينا هاد الشي، ليلة عامرة بمجهولي النسب…

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صلة