إحداث مقر جديد لفرقة الشرطة السينوتقنية بفاس


إحداث مقر جديد لفرقة الشرطة السينوتقنية بفاس

مواصلة لمسار تحديث وعصرنة مصالح فرق الكلاب المدربة للشرطة، المعروفة باسم “الشرطة السينوتقنية”، على الصعيدين الجهوي والمركزي، وحرصا على تزويدها بكافة الوسائل اللوجستيكية والبنيات التحتية الضرورية للاضطلاع بمهامها الداعمة لباقي مصالح الأمن الوطني، فقد شهدت ولاية أمن فاس، بداية الأسبوع الجاري، إعطاء انطلاقة العمل بالمقر الجديد لفرقة الشرطة السينوتقية بالمدينة.

وحسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، فإن المقرر الجديد يتضمن المقر الجديد أجنحة خاصة لإيواء الكلاب المدربة للشرطة، تم تجهيزها وفق المعايير الدولية المعتمدة في هذا الشأن، فضلا عن مجموعة من التجهيزات التقنية والبيطرية المرتبطة أساسا بتدريب كلاب الشرطة وتطبيبها ومتابعتها، كما يتضمن المقر أيضا تجهيزات مكتبية ومخازن خاصة بالمؤن والتجهيزات المهنية الخاصة بهذا التخصص الشرطي.

وأضاف المصدر ذاته، تدشين المقر الجديد لفرقة الشرطة السينوتقنية بولاية أمن فاس، ينضاف إلى جملة من التجهيزات والمعدات التي سبق وأن استفادت منها هذه المصلحة، على غرار باقي الفرق المشابهة على الصعيد الوطني، والتي تضمنت سيارات مجهزة ومكيفة لنقل الكلاب، ووسائل حديثة للتدريب ومحاكاة عمليات التفتيش والمراقبة، وذلك في انتظار تدعيم مواردها البشرية بموظفين جدد، يوجدون حاليا في المراحل الأخيرة للتدريب بالمعهد الملكي للشرطة. 

يذكر أن مصالح الأمن الوطني كانت قد انفتحت على تخصصات جديدة في مجال الكلاب المدربة للشرطة، حيث تم تكوين جيل جديد من الكلاب البوليسية على كشف ورصد تهريب العملات الوطنية والأجنبية.

مقالات ذات صلة