alternative text

أوروبا تودع بلاتيني


أوروبا تودع بلاتيني

ستكون الانظار شاخصة الاربعاء نحو العاصمة اليونانية اثنيا التي تحتضن الجمعية العمومية الاستثنائية للاتحاد الاوروبي لكرة القدم الذي سينتخب رئيسا جديدا له خلفا للفرنسي الموقوف ميشال بلاتيني.

وانحصرت المنافسة على رئاسة الاتحاد القاري بين الهولندي ميكايل فان براغ والسلوفيني الكسندر سيفيرين بعدما قرر رئيس الاتحاد الاسباني انخل ماريا فيار الانسحاب من السباق بسبب إلحاح العديد من المسؤولين في كرة القدم الاسبانية عليه لمواصلة العمل في الاتحاد الاسباني .

وكان فيار انتخب في 16 فبراير 2012 رئيسا للاتحاد الاسباني لولاية سابعة تمتد حتى نهاية 2016. وسيكون بلاتيني حاضرا في الجمعية العمومية بعدما منحه الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” الضوء الاخضر الاثنين. وقال الاتحاد الاوروبي الذي ترأسه بلاتيني منذ 2007 قبل أن يتم ايقافه في أكتوبر الماضي بسبب دفعة غير مشروعة بقيمة مليوني دولار حصل عليها عام 2011 عن عمل استشاري قدمه قبل 9 سنوات للسويسري جوزيف بلاتر رئيس الفيفا آنذلك والموقوف هو ايضا في العملية نفسها، في بيان ان لجنة الاخلاقيات في فيفا أخبرته “انها سمحت لبلاتيني بمخاطبة الجمعية العمومية الاستثنائية الثانية عشرة في اثينا يوم 14 شتنبر”.

وأشار البيان إلى أن “الاتحاد الاوروبي تقدم مؤخرا بطلب للسماح بحضور السيد بلاتيني ونحن نرحب بهذا القرار (قرار فيفا)”. 

مقالات ذات صلة