أمينة ماء العينين تتعرض لحادثة سير ثانية في ظرف شهر


أمينة ماء العينين تتعرض لحادثة سير ثانية في ظرف شهر

المغرب 24 : محمد بودويرة      

يبدو أن لعنة المولان روج تلاحق القيادية في حزب العدالة والتنمية البرلمانية أمينة ماء العينين، بعدما تعرض لحادثة سير ثانية في ظرف شهر واحد.

ماء العينين التي أثارت جدلا بسبب صور منسوبة لها تظهرها بلباس متحرر بالطاحونة الحمراء بباريس، تعرضت لحادثة سير بسيارتها، مساء أمس السبت بالقرب من معهد مولاي رشيد بالعمورة، بعد الحادثة الأولى التي تعرضت لها يوم 14 يناير بشارع طارق بن زياد بمدينة الرباط

وكشفت الصفحة الرسمية للإتحاد الوطني للشغل بالمغرب أن القيادية في الحزب الحاكم تعرضت لحادثة سير بالقرب من القصر الملكي، بعد أن غادرت أشغال المجلس حوالي الساعة التاسعة والنصف ليلا من مساء أمس السبت.

ووفق ذات المصدر “فبعد مغادرة ماء العينين وحيدة على متن سيارتها تم صدم سيارتها بعنف من الخلف من طرف سائق سيارة متهور أمام عناصر الشرطة والقوات المساعدة المرابطة أمام القصر”.

وأضاف المصدر ذاته أن “ماء العينين اتصلت فور وقوع الحادثة بأعضاء المجلس الوطني الذين حضروا في الحين في انتظار إنجاز محضر رسمي من طرف الشرطة  في انتظار الكشف عن ملابسات الحادث”.

وبخصوص الوضع الصحي للبرلمانية الإسلامية أوضحت الصفحة أن المعنية بالأمر “لم تصب بأي سوء ومعنوياتها مرتفعة كما هي عادتها رغم إصابة سيارتها بأضرار”.

مقالات ذات صلة