أمن طنجة يضرب مروجي المخدرات في معاقلهم


أمن طنجة يضرب مروجي المخدرات في معاقلهم

قامت فرقة الأبحاث التابعة للأمن العمومي بطنجة، مؤازرة بعناصر الدائرة الأمنية الثانية، بعمليات أمنية بأزقة وأحياء حي المصلى، أسفرت عن توقيف شخصين.

ويتعلق الأمر بكل من “أ. ب”، 36 سنة، الملقب بـ “البوغار”، وهو من ذوي السوابق العدلية، الذي تم توقيفه بحومة كولومبيا بعد أن كان مبحوثا عنه لتورطه في قضايا تتعلق بالاتجار بالمخدرات القوية.

الموقوف الثاني “ب. أ”، 45 سنة، ضبطت بحوزته كمية من مخدر الشيرا في شكل قطع معدة للبيع، وقطع من “قسيمة” مخدر الكيف، إضافة إلى علب للسجائر المهربة ومبلغ مالي حصيلة عمليات البيع، وسلاح أبيض من الحجم المتوسط.

وتمكنت فرقة السياحة التابعة لولاية أمن طنجة من توقيف كل من “ي.ب”، 15 سنة، و “م. ب”، 18 سنة، من أجل الاشتباه في قيامهما بالاتجار بالمخدرات القوية؛ إذ ضبطت بحوزة كل منهما لفافات من مخدر الكوكايين ومبلغ مالي، كما عرفت العملية مطاردة شريك ثالث لهما تمكن من الفرار، بينما تم التوصل إلى هويته الكاملة والبحث جار لتوقيفه.

وتمت إحالة الموقوفين على المصلحة الولائية للشرطة القضائية من أجل استكمال الأبحاث، في حين لازالت الفرق الأمنية تقوم بعملياتها بحي المصلى قصد إيقاف باقي المتورطين.

مقالات ذات صلة