أمن تطوان يضع حدًا لنشاط “تشرميلا” الإجرامي


أمن تطوان يضع حدًا لنشاط “تشرميلا” الإجرامي

أوقفت المصالح الأمنية في تطوان، اليوم الجمعة (4 ماي )، شخصا كان موضوع 8 مذكرات بحث من أجل ترويج المخدرات الصلبة والمؤثرات العقلية، وكذا الضرب والجرح بالسلاح الأبيض.
وكشف مصدر أمني، لـ“المغرب 24”، إن فرقة الأبحاث الولائية التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية في تطوان أوقفت الشخص المذكور في حي “الإشارة” وحجزت كميات مهمة ومختلفة من المخدرات.
وأوضح المصدر أن عملية توقيف المشتبه فيه، الملقب بـ”تشرميلا “، وهو في العشرينات من عمره، ويتحدر من تطوان، جاءت بعد مراقبة وترصد للمعني، الذي ضبط متلبسا بحيازة كمية من المخدرات القوية.
وعند إجراء تفتيش لمنزله في الحي المذكور، تم حجز 329 قرصا مخدرا من أنواع مختلفة، و110 غرامات من مخدر الشيرا، و88 قسيمة معدة للترويج من مخدر الكيف، ومبلغ مالي مهم متحصل من ترويج الممنوعات قدر بـ8250 درهما، ومبلغ من العملة الصعبة.
وأشار المصدر ذاته إلى أنه تم خلال هذه العملية حجز عبوة من الغاز المسيل للدموع يستعملها الموقوف عند محاولته الهروب.

مقالات ذات صلة