أكثر من 19 مليون شخص استفادوا من عملية التلقيح ضد كورونا في المغرب

منذ أن تم الإعلان عن الحملة الوطنية للتلقيح ضد كورونا المستجد، جند المغرب كافة ترسانته البشرية في قطاع الصحة لإنجاح هذه العملية وتسريعها لبلوغ المناعة الجماعية في أقرب وقت للعودة بأمان للحياة العادية.

وفي هذا السياق بلغ عدد الملقحين بشكل كامل ضد فيروس كورونا المستجد أزيد من 19 مليون شخص في المغرب وذلك وفق أحدث حصيلة نشرتها وزارة الصحة المغربية، اليوم الجمعة. 

وحسب المصدر ذاته فقد بلغ مجموع الأشخاص الذين تلقوا الجرعة الثانية من لقاح كورونا 19 مليونا و197 ألفا و916 شخصا، في حين بلغ عدد من تلقوا الجرعة الأولى 22 مليونا و719 ألفا و86 شخصا. 

و كشفت وزارة الصحةاليوم الجمعة عن تسجيل 936 إصابة جديدة بالفيروس و23 وفاة، ليبلغ بذلك إجمالي حالات الإصابة 934 ألفا و7 حالات تتضمن 14 ألفا و290 وفاة. 

وكانت الحكومة المغربية قد أعلنت، أمس الخميس، تخفيف عدد من التدابير الاحترازية التي أقرتها سابقا لمكافحة تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد، من قبيل تقليص ساعات حظر التجول الليلي وعودة أنشطة الحمامات والقاعات الرياضية في حدود 50% من الطاقة الاستيعابية.

وذكر بلاغ للحكومة أن التدابير الجديدة التي دخلت حيز التنفيذ ابتداء من اليوم الجمعة تأتي “تبعا لتوصيات اللجنة العلمية والتقنية، وأخذا بعين الاعتبار التحسن التدريجي في منحى الإصابة بفيروس كورونا بفضل التدابير المتخذة من طرف السلطات العمومية، وبالنظر للتقدم الكبير الذي تعرفه الحملة الوطنية للتلقيح”.