أغيتوا عائلات الروهينغا


أغيتوا عائلات الروهينغا

أدى النزاع الذي اندلع في ولاية راخين في ميانمار مؤخراً إلى تهجير حوالي164,000 شخص من الروهينغا إلى بنغلاديش وهو ما يشكّل كارثة إنسانية جديدة. 

نساء وأطفال وعائلات يجبرون على الفرار من منازلهم هرباً من النزاع ويسيرون على غير هدى بحثاً عن الأمان. الآلاف يصلون إلى مخيمات اللاجئين القديمة والمكتظة بالأصل في بنغلاديش. الكثير يعانون من الجوع والمرض بعد قيامهم برحلات طويلة ومتعبة محاطين بالخوف والقلق. 

مفوضية اللاجئين تعمل على الأرض مع شركائها لمواجهة حالة الطوارئ هذه وتقوم باستقبال اللاجئين وتسجيلهم وتقدم المساعدات المنقذة للحياة لهم من مأوى وطعام ومياه ورعاية صحية. 

مع استمرار النزاع واستمرار تدفق آلاف اللاجئين يومياً من ميانمار، نحن بحاجة ماسة لتبرعاتكم كي نتمكن من إغاثتهم. 

الرجاء تبرّعوا الآن لإغاثة لاجئي الروهينغا على الرابط أسفله

أغيتوا عائلات الروهينغا

مقالات ذات صلة