آخر الأخبار

أساتذة : وزارة أمزازي عرّضت حياة ملايين التلاميذ و آلاف الأطر التعليمية لخطر كورونا إرضاءً لجهات معينة


أساتذة : وزارة أمزازي عرّضت حياة ملايين التلاميذ و آلاف الأطر التعليمية لخطر كورونا إرضاءً لجهات معينة

انتقدت “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد” تدبير وزارة التربية الوطنية للدخول المدرسي الجديد، مشيرةً أنّه “تميّز بالتخبط والعشوائية، بالإضافة إلى الارتجالية في إصدار القرارات”.
 
واعتبرت التنسيقية عبر مجموعة من فروعها الإقليمية، أن نقص التدابير الوقائية من فيروس “كورونا”، ميّز استئناف الموسم الدراسي الحالي، “عرّضت من خلاله حياة ملايين التلاميذ وآلاف الأطر لخطر الإصابة، إرضاءً لجهات معينة، تحت دوافع اقتصادية محضة”.
 
التنسيقية الإقليمية للمتعاقدين بالحسيمة، أوضحت في بلاغ لها، أنها سجّلت “ما لا يعد ولا يحصى من الخروقات”، كان أبرزها، حسب المصدر ذاته، “تكديس لأغداد كبيرة من التلاميذ في أقسام مشتركة، بدمج أربعة مستويات وما يزيد في العديد من المؤسسات بالمجال القروي، ليتم تفييض عشرات الأساتذة لأسباب مجهولة”.
 
واستنكر المكتب الإقليمي للتنسيقية، “تكديس التلاميذ في أقسام مشتركة رغم خطر العدوى، وإسناد أربعة مستويات، لمعظم أساتذة التعليم الابتدائي، خاصة في المجال القروي”.
 
وطالبت تنسيقية الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بمدينة الحسيمة بتوفير الأطر الإدارية الكافية بدل إسنادها لأطر هيئة التدريس.

 

مقالات ذات صلة