أخنوش يستعرض حصيلة 100 يوم

بعد أن انقضت 100 يوم على حكومة أخنوش، ينتظر الرأي العام المغربي أن يقدم رئيس الحكومة حصيلة العمل خلال الـ100 يوم من التدبير الحكومي، وذلك منذ أن عينه جلالة الملك وكلفه بتشكيل الأغلبية الحكومية في 7 أكتوبر الماضي، التي ضمت 24 وزيرا بالإضافة إلى رئيس الحكومة، مباشرة بعد فوز التجمع الوطني للأحرار، بالمرتبة الأولى في الانتخابات التشريعية، ليوم 8 شتنبر الماضي

وتشكلت حكومة أخنوش من ثلاث أحزاب، التجمع الوطني للأحرار، وحزب الإستقلال وحزب الأصالة والمعاصرة.

وسيحل رئيس الحكومة في برنامج خاص على القناتين الأولى، والثانية 2M يوم الأربعاء المقبل 19 يناير 2022 في الساعة العاشرة مساء، من أجل تقديم حصيلة 100 يوم من عمل الحكومة.

هذا وينتظر أن يعرض رئيس الحكومة حصيلة أولية لما حققته حكومته، وهل التزمن بالوعود الإنتخابية التي أطلقتها، وما مدى نجاحها في مهمتها.

اتخذت الحكومة مجموعة من القرارات همت قطاع التعليم، وتعميم الحماية الاجتماعية، والتشغيل، والاستثمار، وتحسين مناخ ‏الأعمال، في محاولة منها للتخفيف من حدة التأثيرات الاقتصادية والاجتماعية، التي تسببت فيها أزمة كورونا.