أخنوش يباشر مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة

من المرتقب أن يستقبل عزيز أخنوش رئيس الحكومة المغربي المعين حديثا، كل من الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي، والأمين العام لحزب الاستقلال نزار بركة، وذلك ضمن مشاروات تشكيل الحكومة التي كلفه بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

ويباشر رئيس الأحرار في الساعات المقبلة مفاوضاته مع الأحزاب المحتلة للمراكز الأولى في الانتخابات البرلمانية قصد تشكيل الأغلبية الحكومية.

واستقبل جلالة الملك، أمس الجمعة بالقصر الملكي بفاس، عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، الفائز في الانتخابات البرلمانية الأخيرة، المجراة يوم الأربعاء المنصرم.

وحسب بلاغ وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة، فقد عيّن جلالته رئيس حزب “الحمامة”، عزيز أخنوش، رئيسا للحكومة، وكلفه بتشكيل أعضائها، وفق ما ينص على ذلك دستور المملكة.

وكان حزب التجمع الوطني للأحرار قد تصدر الانتخابات البرلمانية بعد حصوله على 102 مقعدا، بينما حل الأصالة والمعاصرة بالمركز الثاني بـ86 مقعدا، والاستقلال ثالثا بـ81 مقعدا، ثم الاتحاد الاشتراكي رابعا بـ35 مقعدا.

وحصل، الحركة الشعبية على 29 مقعدا، والتقدم والاشتراكية على 21 مقعدا، والاتحاد الدستوري على 18 مقعدا، والعدالة والتنمية على 13 مقعدا، واقتسمت الأحزاب السياسية الأخرى المقاعد العشرة المتبقية.