أخنوش : وهبي أصبح يهاب المكانة والسمعة الجيدة التي يتمتع بها الأحرار

نار حامية الوطيس تلك التي اشتعلت بين الأحزاب السياسية الانتخابات المتنافسة لتصدر استحقاقات8 شتنبر الجاري، فقد انتقد عبد اللطيف وهبي أمين عام حزب الأصالة والمعاصرة استعمال المال في الحملة الانتخابية.

وبخصوص تصريحات وهبي لم يتأخر رئيس حزب التجمع الوطني الأحرار عزيز اخنوش للرد عليه عبر بيان جديد خصص بالكامل له.

وفي هذا السياق قال أخنوش، إنه تلقى باستهجان شديد التصريحات الإعلامية الخطيرة الصادرة عن وهبي في حق الحزب، والتي تبتغي التشويش على السير الناجح للحملة الانتخابية لحزب التجمع الوطني للأحرار، ونجاحها الجماهيري الواسع في التواصل والتجاوب مع فئات عريضة من عموم المواطنات والمواطنين.

وأضاف أخنوش أنه يتابع تابع بأسف، ما آلت إليه الممارسة السياسية من توزيع الاتهامات المجانية تجاه الحزب ومناضليه، فإنه يستنكر بشدة ضرب مصداقية الاستحقاقات الانتخابية القادمة بكاملها، لا لسبب سوى أن وهبي أصبح يهاب المكانة والسمعة الجيدة التي يتمتع بها الأحرار وسط المجتمع المغربي، وهو ما شكل حالة القلق والارتباك والتخوف من مخرجات اقتراع 8 شتنبر.

وأكد نفس المتحدث عن  فداحة الإتهامات الموجهة للحزب، تتجاوز ضرب صورته مع المواطنين، ومصداقية المؤسسات الوطنية، بل تتعداها لتمس المواطن المغربي في ذمته وكرامته، وبممارسة وصاية وهمية عليه، خدمة لحسابات سياسية مغرقة في الأنانية الحزبية الضيقة.

وقد أبان عن رفضه القاطع لهذه الأساليب المبتذلة في ممارسة العمل السياسي، ميرزا أنه يحتفظ لنفسه بحق الرد على هذه الإتهامات بكافة الوسائل التي تحفظ لمناضلي الحزب كرامتهم، وللمغاربة أجمعين حقهم في ممارسة اختياراتهم في التصويت دون ضغط وتشويش على الحزب الذي سيختارونه