منظمة تضامن الشعوب الإفريقية -الآسيوية تؤكد دعمها للوحدة الترابية للمغرب


منظمة تضامن الشعوب الإفريقية -الآسيوية تؤكد دعمها للوحدة الترابية للمغرب

أكدت منظمة تضامن الشعوب الإفريقية -الأسيوية ، الخميس 20 أكتوبر بالرباط، على دعم الوحدة الترابية للمملكة المغربية، ومسعى المملكة لاستعادة دورها وموقعها داخل منظمة الوحدة الافريقية.

وجاء في البيان الختامي لمؤتمر المنظمة العاشر ، الذي انطلقت أشغاله أمس الاربعاء تحت شعار “معا ضد الارهاب”، إن منظمة تضامن الشعوب الإفريقيةالأسيوية تدعم الحل السلمي الخاص بمشكل الصحراء المغربية في إطار مبادرة الحكم الذاتي التي تقدمت بها المملكة المغربية.

وتابع البيان ان المنظمة “تدعم كذلك طلب المغرب ومسعاه لاستعادة دوره وموقعه في الاتحاد الإفريقي بوصفه بلدا مؤسسا للإطار الوحدوي الإفريقي ويعتز بانتمائه الإفريقي اقتصاديا وثقافيا وسياسيا.

يذكر أن هذا المؤتمر الذي اختتمت أشغاله اليوم بمشاركة وفود من عدة بلدان شقيقة وصديقة، انكب على تدارس قضايا تنظيمية خاصة بالمنظمة، علاوة على تعميق النقاش بشأن سبل مواجهة ظاهرة الإرهاب والتصدي لكل تمظهراته، لاسيما على صعيد آسيا وإفريقيا.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons